الاثنين، 3 سبتمبر، 2012

حلوى بنكهة العيد

منذ بداية رمضان وابنتي تسألني تقريبا كل يوم عن موعد قدوم العيد إلى أن قالت لي ذات مرة: "إن لم يأت هو فسأذهب إليه أنا" :) 

استعجلَت لبس فستانها وإكسسواراتها الأنثوية وشوّقَها فضولها وحكايا العيد لعيش الحدث الذي لا تتذكر كافة تفاصيله عندما كانت أصغر بعام.. كل يوم جديد يحمل لها مفاهيم ومعان جديدة وممتعة.. 
 يتميز ويتلون العيد بفرحة الأطفال التي تملأ الأمكنة حيثما ذهبنا، فهذا يجري وراء بالونه وتلك تمشي متباهية بملابسها الجديدة وهؤلاء يلعبون فتغمر ضحكاتهم الجميلة رونق يوم العيد وذاك يستمتع بتناول أنواع الحلوى من غير حساب :)

كنت قد وعدت ابنتي بإعداد نوع خاص لها من حلويات العيد، فسرت بذلك جدا وقالت إنها ستساعدني، فحظيت هذه الحلوى برواج كبير لدى الصغار والكبار على حد سواء :)
لَكَم كانت سعادتها كبيرة بهذه الهدية المخصصة لها وبالمشاركة في إعدادها واندهشت من كل ديكور جديد كنا نقوم به بطريقة عفوية ومحببة، عندما أنهينا عملنا كانت كلما رأت أحدا مقبلا أسرعت إلي تطلب أن أعطيها صينية حلوياتها حتى تريها له..



 عيدكم مبارك وسعيد، لكم مني أطيب التهاني وأصدق الدعوات بالقبول والسداد والتوفيق من العلي القدير. 

--------------------
الصورة المرفقة مع التدوينة بعدستي.

11 التعليقات:

محمد الدهيمي يقول...

إن لم يأت هو فسأذهب إليه أنا

ههههههه حلوة جدا .. فكرتني بحاجات كنت بعملها و أنا صغير :)

نوال يقول...

محمد الدهيمي
يبدو أنك كنت تذهب إلى العيد أيضا :)

كلماتهم تمنحنا الابتسامة وكلمات تعلمنا الكثير بصدق أحاسيسها واستثنائيتها..

بندر الاسمري يقول...

براءة الطفولة التي تعطينا الأمل أن الحياة ما زالت أجمل..

كل عام وانت بخير ..

لك تحياتي..

Haitham Jafar يقول...

كما قال الأخ محمد: العبارة حلوة و عفوية جدًا :)

كل عام و أنتم بخير يا نوال و كل أحبائك و كل المسلمين و المسلمات.

نود رؤية فستان العيد مع كافة الإكسسوارات في عيد الأضحى، اتفقنا؟ :]

ولاء يقول...

ماشاء الله

شكلها جدا مشهية .....

ليش ما أرسلت لي منها :) ؟

الله يحفظ لك بنوتتك يارب ويحفظ لي بنوتتي ..

بنتي عمرها ثلاث سنوات وهالسنة اول مرة تعرف العيد

وكانت كل ما تشوف ملابس العيد تقول لي هذا للعيد؟!

كريمة سندي يقول...

عيد سعيد .. وكل عام وأنت وابنتك بخير وهنا وسعادة يارب

نيسآان يقول...

كل عام و أنتِ وابنتكِ وكل عائلتك بخير يا نوال ...ما شاء الله عليها الله يحفظها ويبارك فيها ...الحلويات شكلهم مشهي واكيد طعمتهم اشهى بفعل لمسات الصغيره:)

نوال يقول...

بندر الاسمري
الصدق حيث كان يمنحنا الأمل، رغم أنه بديهي أن يكون في الإنسان إلا أنه صار يبدو كالعملة النادرة
عيدك مبارك وأيامك سعيدة

هيثم
ههههه يبدو أن كلامي الكثير عنها شوقك لرؤيتها :)
الفستان والاكسسوارات؟ إن شاء الله
وأنت بخير أخي هيثم، حفظ الله لك كل غال وقرّب لك كل بعيد

ولاء
أشكرك عزيزتي ولاء
سأسعد جدا لو تذوقت منها
بارك الله لك في ابنتك، إذن عمرها من عمر ابنتي، رائع! نقطة أخرى مشتركة بيني وبينك :)

كريمة
عيدك أسعد عزيزتي
حفظك الله وحفظ لك كل أحبابك في خير دوما

نيسان
كل عام وأنت طيبة وسعيدة
عودة جميلة أرجوها لك :)

Haitham Jafar يقول...

و الله نعم، شوقني!
:)
أنا أحب البنات. لا أخوات لي و عندما كنت في ال 19 من عمري اخترت أسماء 3 لبناتي المستقبليات :)
و الله لا أمزح!

و اتفقنا أنا و زوجتي آلاء على أن تسمي الصبيان و أنا البنات
(أنا حرفيًا قلت لها: سمهم (الصبيان) و خذيهم بعيدًا، لا أريدهم!) ههههههههههه
----------

بالانتظار!

عبير علاو يقول...

جمال الحيتة دوما نقرؤه .. في اﻷطفال


كل عام و أنت بخير

بدر يقول...

ما اجمل الطفولة

يعطيك العافيه ماقصرت

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...